header
اليوم 2017/12/13
12 أكتوبر، 2017  1:44 م

رفض أعضاء اتحاد الكرة إجراء انتخابات جديدة توفيقا لأوضاع الاتحاد مع قانون الرياضة الجديد، والذي ينص في مادته الثانية على إجراء انتخابات في جميع الاتحادات الرياضية قبل 30 نوفمبر المقبل.

وبات حلم المصريين بمشاهدة منتخب بلادهم في نهائيات بطولة كأس العالم 2018 المقرر إقامتها في روسيا، في خطر شديد بعد إصرار مجلس إدارة الاتحاد المصري لكرة القدم برئاسة هاني أبو ريدة، على عدم إجراء انتخابات الجبلاية وفقًا للمادة الثانية بقانون الرياضة الجديد.

ويتمسك مسئولو الجبلاية بعدم الرحيل وإجراء انتخابات جديدة بداعى نجاحهم فى بلوغ منتخب مصر إلى نهائيات مونديال روسيا 2018 فى عهد المجلس الحالي.

وأعلن الرباعى “أبوريدة”، رئيس الجبلاية، ومجدى عبدالغنى وأحمد مجاهد ومحمد أبو الوفا أعضاء مجلس الإدارة، رفضهم الدعوة لإجراء انتخابات تماشيًا مع قانون الرياضة الجديد.

واكتفي رباعى الجبلاية بالدعوة إلى انعقاد جمعية عمومية يتخللها الدعوة إلى إجراء انتخابات تكميلية على المقعدين الشاغرين الخاص بالثنائي سحر وحازم الهواري بعد تقديمهما الاستقالة جراء تأييد المحكمة الاقتصادية حبسهما لمدة 5 سنوات.

وتلقى المهندس خالد عبدالعزيز وزير الشباب والرياضة توصية من قبل جمعية الفتوى والتشريع فى مجلس الدولة تتضمن إلزام الجبلاية بإجراء انتخابات وفقا لبنود قانون الرياضة الجديد على غرار ما جرى فى بقية الاتحادات الرياضية والأندية.

ودخل وزير الرياضة فى دوامة تنفيذ توصية جمعية الفتوى والتشريع وحل مجلس الجبلاية فى حال مخالفته لتشريعات بنود قانون الرياضة الجديد ومن ثم الدخول فى دوامة التدخل الحكومي الأمر الذى يتبعه إقرار الاتحاد الدولي لكرة القدم تجميد النشاط الرياضي وإقصاء منتخب الفراعنة الكبار عن المشاركة فى نهائيات كأس العالم المقبلة فى حالة إصرار مجلس الجبلاية على تصعيد الأزمة لـ”الفيفا” بعدم الرحيل.

3

أهم الأخبار

الأكثر قراءة

مقالات

استطلاع الرأى

User Polls

جميع الحقوق محفوظة لموقع التقرير المصري © 2016