header
اليوم 2017/11/18
14 نوفمبر، 2017  3:51 م

تتصدى البرلمانات في العالم للحفاظ علي مقدرات الدول وحمايتها من الهدر من قبل مواطنيها، ومراقبة أوجه صرف الميزانية العامة للدولة، وكشف أي انحراف في صرفها، إلا أن مجلس نواب السيسي يقوم بعكس ذلك، حيث يحاول المجلس تعظيم مخصصاته المالية في دولة تعاني أزمة اقتصادية طاحنة.

وأكد النائب سليمان وهدان، وكيل مجلس نواب السيسي، أن ميزانية البرلمان مليار و200 مليون جنيه، مشيرا إلى أن جميع أعضاء المجلس غير راضين عن ذلك الرقم، لأنه أقل كثيرًا من احتياجات أعضاء المجلس، نظرًا لوجود التزامات عدة على البرلمان، فعلى سبيل المثال يتم دفع ما يقرب من 760 مليون جنيه سنويًا رواتب للموظفين.

وقال وهدان إنه “يتم دفع 120 مليون جنيه لصيانة المعدات والأدوات الكتابية، وما يتبقى من الميزانية لا يفي باحتياجاتنا من سفريات ومأموريات ولجان”.

وأضاف وهدان: “عندما يرسل مجلس النواب وفودًا له إلى خارج البلاد، يكون تمثيله أقل من باقي البرلمانات الأخرى نظرًا لضعف الميزانية”.

3

أهم الأخبار

الأكثر قراءة

مقالات

استطلاع الرأى

User Polls

جميع الحقوق محفوظة لموقع التقرير المصري © 2016