header
اليوم 2017/09/21
16 فبراير، 2017  2:03 م

كتب حاتم مدنى
قال اسماعيل حسنى القيادى بالحزب المصري الديمقراطي الاجتماعي‏ ان الإنخفاض المؤقت لسعر الدولار يعود إلى سببين هما : توقف التجارة مع الصين لمدة شهر بسبب الأعياد ، وموسم العطلات الرسمية وتقفيل الميزانيات للشركات وترحيل الأرباح.
واضاف ان سعر الدولار سيرتفع مرة أخرى في منتصف فبراير ليقترب من الـ20 جنيهًا ، خاصة مع عدم وجود تحسن في مصادر النقد الأجنبي الاربعة وهي : إيرادات قناة السويس ، وتحويلات المصريين بالخارج ، والاستثمار الخارجي ، والسياحة.

3

أهم الأخبار

الأكثر قراءة

مقالات

استطلاع الرأى

User Polls

جميع الحقوق محفوظة لموقع التقرير المصري © 2016