header
اليوم 2017/11/18
23 أكتوبر، 2017  6:40 م

في موقف نادر الحدوث، طاردت عائلة مصرية مجموعة من الخاطفين بعدما قاموا بخطف شاب سوري ثم لاذوا الفرار.

وكتبت سيدة تدعى يارا علاء الدين عبر حسابها على فيسبوك، أنهم في أثناء وجودهم بحي مدينة نصر في محافظة القاهرة، لاحظوا سيارة بداخلها شخص ملثّم، وآخر يبدو مخطوفاً في الخلف.

ورغم أن العائلة، المكونة من يارا وأبيها وأمها وأختها، لم يكن بحوزتهم شيء للدفاع عن أنفسهم عند حدوث الخطر- فإنهم قرروا ملاحقة السيارة.

وتحكي يارا معلِّقة على فيديو المطاردة الذي نشرته على صفحتها بـ”فيسبوك”، أن شخصاً كان يستقل دراجة نارية حاول مطاردة الخاطفين، إلا أنهم دعسوه بالسيارة التي كانت بحوزتهم. وتظهر يارا في الفيديو وهي تردد كلمة “حرامي”، حتى تنبه المحيطين بهم لحالة الخطف، وبالفعل بعد مطاردة استمرت قرابة 10 دقائق، استطاعت العائلة بمساعدة الأهالي إيقاف السيارة وتحرير الشاب المخطوف.

واحتجز الأهالي الخاطفين حتى مجيء الشرطة، وبسؤال الشاب المخطوف، تبين أنه سوري الجنسية في أواخر العشرينيات من عمره، إلا أنه لم يستطع الإدلاء بالكثير حينها؛ نظراً إلى الضرب الذي تعرض له وحالة التخدير التي كان فيها. يُذكر أن العائلة تعرض لكدمات في أثناء المطاردة؛ نظراً إلى اصطدامهم المتكرر داخل السيارة.

3

أهم الأخبار

الأكثر قراءة

مقالات

استطلاع الرأى

User Polls

جميع الحقوق محفوظة لموقع التقرير المصري © 2016