header
اليوم 2017/03/28
20 مارس، 2017  9:17 م

قالت  إعلامية  مقربة لعبد الفتاح السيسي، أنه تم  اعتقال عدد من الإسلاميين  بمحافظة المنوفية  وتوجيه الاتهام إليهم، بمحاولة اغتيال السيسي، يوم تنصيب الرئيس الأمريكي، دونالد ترامب بالرئاسة (20  يناير الماضي).

وقالت الإعلامية رانيا محمود ياسين، إن الجماعات الإسلامية تعاود نشاطها مرة أخرى، مؤكدة أن قوات الأمن ألقت القبض على خلية إرهابية في مركز قويسنا بمحافظة المنوفية، تضم 18 شخصا، وثلاث قيادات من الجماعة الإسلامية، و11 عضوا من حزب “البناء والتنمية”، الذراع السياسية للجماعة، وأربعة آخرين من أصحاب السوابق، حسبما قالت.

وأضافت، في برنامجها “وماذا بعد”، عبر فضائية “ltc”، أن هؤلاء المتهمين كونوا تنظيما سريا، كان يخطط لاستهداف قوات الأمن، واغتيال الرئيس عبد الفتاح السيسي، باعتباره رمزا للدولة، بحسب تعبيرها.

وتابعت أنه وفقا للتحقيقات، فقد اعترف المتهمون بأنهم كانوا يخططون لاستهداف السيسي، يوم تنصيب دونالد ترامب، رئيسا للولايات المتحدة الأمريكية.

وعلقت: “شوفوا بيفكروا إزاي.. أسلوب خسيس، وحقير.. لكن الحمد لله.. ويمكرون ويمكر الله والله خير الماكرين.. الحمد لله اللي نجَّى الرئيس”.

3

أهم الأخبار

الأكثر قراءة

مقالات

استطلاع الرأى

User Polls