header
اليوم 2017/10/20
8 أغسطس، 2017  12:40 ص

حذر العالم ديفيد ميد من إمكانية اصطدام الكوكب الغامض “نيبيرو” بالأرض، ووفقًا لنظريته فإن كسوف الشمس الذى سيحدث يوم 21 أغسطس يشير إلى أن هذا الكوكب الذى لم يلاحظه العلماء من قبل، على وشك أن يصطدم بكوكبنا بحلول يوم 23 سبتمبر المقبل.
ووفقًا للتقرير الذى نشره الموقع الإلكترونى لصحيفة “ديلى ميل” البريطانية يستعين “ميد” بعدة مقاطع من الكتاب المقدس لدعم ادعائه، فعلى الرغم من عدم وجود أدلة على وجود هذا الكوكب الذى أوضحت ناسا سابقا أنه مجرد “خدعة بالإنترنت”، إلا أن كثيرًا من الناس يعتقدون أنه حقيقى.
ولم تكن هذه المرة الأولى التى يزعم فيها “ميد” نهاية الأرض واصطدامها بهذا الكوكب الغامض، ففى وقت سابق من هذا العام، أشار “ميد” أن نيبيرو سوف يصطدم بالأرض فى أكتوبر، وقال وقتها إن النجم يصعب اكتشافه بسبب الزاوية التى يقترب منها من الأرض، لكنه يؤكد الآن أن الكسوف المقبل سيشير إلى وصول الكوكب، وسيكون بمثابة علامة تحذير.
جدير بالذكر أن نيبيرو يشار إليه أحيانًا باسم الكوكب X، والذى ظهرت الكثير السيناريوهات المتعلقة بتدميره الأرض منذ عام 2003.

3

أهم الأخبار

الأكثر قراءة

مقالات

استطلاع الرأى

User Polls

جميع الحقوق محفوظة لموقع التقرير المصري © 2016