header
اليوم 2017/10/22
19 يونيو، 2017  1:32 م

تصدر محكمة جنايات جنوب القاهرة المصرية، اليوم الإثنين، برئاسة المستشار أحمد أبوالفتوح، حكمها في إعادة محاكمة أحد ضباط الشرطة من قوات الأمن المركزي والمخول له فض تظاهرة بميدان طلعت حرب، والمدان بإطلاقه النيران على الناشطة السياسية شيماء الصباغ العضو بحزب التحالف الشعب الاشتراكي، مما أحدث إصابة أودت بحياتها، فضلاً عن إصابة غيرها من المتظاهرين، وذلك بعد أن حكم عليه من محكمة أول درجة بالسجن 15 سنة.
استمر انعقاد جلسات المحاكمة على مدار 5 جلسات، تختتمهما جلسة اليوم المحددة للنطق بالحكم في القضية، وهي الجلسة السادسة.

وطعنت المحامية دينا عدلي حسين، وهي من دفاع الضابط المتهم بقتل شيماء الصباغ، خلال الجلسة الأخيرة، على تقريري الطب الشرعي، بالتزوير، مدعية أن هناك تقريرين، الأول قُدم من النيابة العامة أمام الدائرة الأولى الذي أصدرت حكم أول درجة بالإدانة، والذي وصفه كبير الأطباء الشرعيين، الدكتور هشام عبدالحميد، أنه لا يعتد به، والتقرير الثاني الذي أحضره في شهادته، أمام الدائرة التي تنظر إعادة المحاكمة.

3

أهم الأخبار

الأكثر قراءة

مقالات

استطلاع الرأى

User Polls

جميع الحقوق محفوظة لموقع التقرير المصري © 2016